انتقاماً لصلاح …لوفرين تعمدت ضرب راموس في مباراة إسبانيا وكرواتيا..

0 1

اعترف المدافع ديان لوفرين، لاعب ليفربول السابق والمنتقل حديثاً إلى زينيت سانت بطرسبرغ الروسي، بأنه تعمد مهاجمة سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد والمنتخب الإسباني، انتقاما لإصابة صديقه محمد صلاح في نهائي دوري أبطال أوروبا 2018.

وتسبب راموس في إصابة بالغة بكتف محمد صلاح وخروجه في الدقيقة 31 من مباراة ليفربول ضد ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا 2018، والتي انتهت بفوز الفريق الملكي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

وكانت مباراة كرواتيا وإسبانيا التي انتهت بنتيجة 3-2، أشار لوفرين بالفعل في مقطع فيديو على «Instagram» إلى أنه اعتدى على راموس عمداً، وعندما سأله أحد المعجبين عما إذا كان قد ضرب راموس من أجل صلاح، رد لوفرين بابتسامة قلب.

وأضاف لوفرين في تصريحات أبرزتها صحيفة «موندو ديبورتيفو»: لوكا مودريتش حاول تخفيف حدة التوتر بيني وبين راموس، كنا نواجه إسبانيا مع المنتخب الكرواتي، موضحاً: «ضربت راموس عمداً بمرفقي وقلت لنفسي أننا مقيدون بالفعل، أنا أحترم راموس كلاعب وما يفعله لفريقه، لقد فاز بالعديد من الألقاب، لكن من ناحية أخرى، يقوم ببعض التصرفات التي لا أحبها ويؤذي اللاعبين».

وتابع صديق صلاح المقرب: «لا أريد أن أصنع قصة رائعة، لكنني أعتقد أن ما فعله راموس كان يهدف إلى الإيذاء، لقد حان الوقت لدفع ثمن ما فعله».

وأكد لوفرين: «خلال مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، كنا نلعب بشكل أفضل بكثير من ريال مدريد قبل إصابة صلاح، وشكل رحيله ضربة كبيرة لنا وبعد ذلك بدأوا بالسيطرة على المباراة».

Leave A Reply

Your email address will not be published.