بعد فوز الأخضر: إحباط في نادي القادسية

نجح فريقا العربي والقادسية لكرة القدم في تحقيق الفوز بمستهل مباريات الجولة الـ16 من منافسات دوري STC الممتاز لكرة القدم، إذ تمكن الأخضر من تجاوز النصر بهدف من دون رد، في حين حقق الأصفر الفوز بثنائية على حساب الشباب.

تباينت ردود الفعل في القادسية والعربي رغم فوز كلاهما في الجولة الـ16 من منافسات دوري STC الممتاز لكرة القدم على الشباب والنصر على الترتيب، ففي القلعة الخضراء سادت حالة من الرضا بعد حصد النقطة الرابعة خلال جولتين، أما في القادسية فبدا الإحباط على وجوه اللاعبين انتظاراً لقرار اتحاد الكرة الخاص بالمباراة السابقة التي جمعت الأصفر مع السالمية.

وتمكّن الأصفر من الفوز على أبناء الأحمدي بهدفين من دون رد عن طريق عبدالعزيز مروي، وبدر المطوع، ليرفع الفريق رصيده من النقاط إلى 36 نقطة في انتظار ما ستسفر عنه النتيجة النهائية للمباراة التي جمعته مع السالمية في الجولة الماضية، حيث تقدم الأخير باحتجاج رسمي لاتحاد الكرة للظفر بنقاط المباراة التي انتهت بفوز القادسية بثلاثة أهداف مقابل هدفين، على خلفية مشاركة عدي الصيفي من دون تجديد تسجيله في سجلات الاتحاد حسب المواعيد المحددة، في حين تجمد رصيد الشباب عند 17 نقطة في المركز السادس.

ولم يقدم الأصفر الأداء المطلوب في مواجهة الشباب، إلا أن تحركات بدر المطوع، وأحمد الظفيري، وعيد الرشيدي، حسمت نتيجة المباراة التي شهدت إشهار البطاقة الحمراء لكل من فهد الأنصاري من القادسية، وعبدالله الباذر لاعب الشباب.

من جانبه، عبّر مدير جهاز الكرة في الشباب جابر الزنكي عن رضاه عن المردود الذي قدمه فريقه، مشيراً إلى أن الأداء كان جيدا باستثناء التعامل في الأمتار الاخيرة.

وقال الزنكي ان الأداء في تطور ملحوظ على الصعدين الفني والبدني، وهو ما ينذر بمستويات مقبولة، لاسيما بعد اكتمال عقد الجهاز الفني بوجود المدرب ماتروك فلورين، مضيفاً أن تدعيم صفوف الشباب محل اهتمام لدى إدارة النادي، على أن يكون الامر خلال الفترة المقبلة وقبل انطلاق منافسات الموسم الجديد.

مرمر متحمس

على الجانب الآخر في العربي، أبدى مدرب الفريق باسم مرمر، الذي يوجد في الحجر المنزلي بعد اصابته بفيروس كورونا، سعادته بالمستويات الفنية للأخضر بعد التعادل مع الكويت والفوز على النصر، مؤكدا رضاه عن المردود الفني الذي اثار الحماس لديه وجعله أكثر شغفاً لتولي العمل ميدانيا وبشكل سريع بعد الالتزام التام بالتعليمات الصحية للتماثل بالشفاء.

واستطاع العربي حصد 3 نقاط ثمينة من مضيفه النصر، بهدف من دون رد للمحترف الليبي السنوسي الهادي في الدقيقة 63 من عمر المباراة، ليرفع رصيده إلى 25 نقطة بالمركز الرابع، في حين تجمد رصيد العنابي عند 15 نقطة، في المركز السابع.

على صعيد آخر، دخل مدافع الأخضر الإسباني تشافي توريس في الحجر المنزلي، وانتظم في التمارين بالتنسيق مع الجهاز الفني للحفاظ على لياقته البدنية، في حين يحتاج مهاجم الفريق علي خلف 5 ايام قبل العودة الى تمارين الفريق حيث يعالج حالياً من اصابة على مستوى العضلة الخلفية.

أداء متطور

من جانبه، أكد مدرب النصر أحمد عبدالكريم ان المستوى العام للاعبي العنابي في تطور ملحوظ، معربا عن رضاه التام عن الفريق وما يقدمه من مستويات خلال المباريات الثلاث الأخيرة.

وقال عبدالكريم ان الغيابات الكثيرة التي يعانيها النصر سواء على صعيد المحترفين أو اللاعبين المحليين لم تكن عائقا أمام الظهور بمستوى مقنع في المباريات الثلاث، معربا عن أمله تواصل العمل بنفس الوتيرة خلال الفترة المقبلة.

وأضاف ان فريقه لم يكن يستحق الخسارة أمام العربي، مع الاعتراف بأن الاخير يقدم أداء متطورا ويملك من الرغبة الكثير لتحسين ترتيبه بين فرق “الممتاز”.

شاهد أيضاً

الأزرق يواجه فلسطين

الأزرق يواجه فلسطين استعداداً للتصفيات الآسيوية

يواجه الأزرق ضيفه الفلسطيني في 5.45 مساء اليوم، على استاد جابر الأحمد، في المباراة الودية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *