مناقشة الأندية لـ تعميم الهيئة

0 2

أكدت مصادر مطلعة أن الأندية عقدت اجتماعاً أمس في مقر نادي الصليبخات؛ لمناقشة عدد من الموضوعات التي تهم الشأن الرياضي، وفي مقدمها إيجاد آلية مناسبة للتعامل مع تعميم الهيئة العامة للرياضة، بضرورة تعويض أعضاء الجمعية العمومية لجميع الأندية الراغبين في التسديد والتسجيل عن الفترة التي تم خلالها إغلاق الأندية بسبب جائحة «كورونا» وعدم استكمال الفترة التي كانت مقررة لها نهاية مارس الماضي.

مخاوف الأندية

وأوضحت المصادر أن الأندية لم تبدِ أي اعتراض على التعميم الصادر عن الهيئة العامة للرياضة بضرورة الإعلان عن الفترة المحددة للتسجيل والتسديد، بل ناقشت ضرورة أن تكون هناك بعض الإيضاحات حول تعميم الهيئة، ما يكفل لها الحماية القانونية وعدم تعرّضها للمساءلة من قبل أي من أعضاء الجمعية العمومية حول إعادة فتح باب التسجيل والتسديد في تلك الفترة تحديداً من دون ان يكون هناك نص صريح داخل النظام الأساسي للأندية.

مذكرة إيضاحية

وألمحت المصادر إلى أن الأندية ربما تطلب من الهيئة ما يشبه المذكرة الايضاحية لتكون شاملة لجميع التفاصيل الخاصة بتلك الفترة التي حددها التعميم الصادر عنها ليكون بمنزلة مستند رسمي يكفل الحماية لمجلس الإدارة إذا ما كانت هناك أي شكوى بحقه في هذا الشأن، على أن تتضمن تلك المذكرة بعض الإيضاحات؛ منها آلية التسديد والتسجيل وما يترتب عليها من تدوين بعض البيانات داخل الإيصال الخاص بالأعضاء، ومنها التاريخ وبعض البيانات الأخرى التي يمكن أن يعتبرها البعض مخالفة للنظام الأساسي، في محاولة لإغلاق الباب أمام أي شكوى ضد مجلس الإدارة.

وأكدت المصادر أن الأندية ستنقل جميع الملاحظات والمخاوف للهيئة، كما سترفع لها رؤيتها حول فترة استكمال التسديد والتسجيل لاتخاذ ما تراه مناسبا للجميع، في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد بسبب فيروس كورونا، وكانت واقعة شطب العربي عدداً من أعضاء الجمعية العمومية للنادي بسبب عدم التسديد قد أثارت تخوّف المسؤولين عن الرياضة، خوفا من تكرارها في أندية اخرى، ما دفع الهيئة لإصدار تعميم بضرورة الإعلان عن فتح باب التسجيل والتسديد لمن تخلّف عن هذا الأمر، بعدما صدر قرار بإغلاق الأندية عن السلطات المختصة بسبب «كورونا».

Leave A Reply

Your email address will not be published.