نمو نباتات عضوية على سطوح مونتريال

ينبت الباذنجان والطماطم العضوية في مونتريال “في أكبر بيوت زجاجية مقامة على سطح في العالم” في مزرعة تنتشر على أعلى مبنى واقع في منطقة تجارية وصناعية.
هذه البيئة غير مؤاتية عادة لزراعة الخضار إلا أن شركة “فيرم لوفا” (مزارع لوفا) اختارت سطح هذا المبنى لإقامة بيوت زجاجية للزراعة العضوية لا مثيل لها في العالم على ما تؤكد.
وتوازي مساحتها ثلاثة ملاعب لكرة القدم وتمتد على اكثر من 15 ألف متر مربع، وقد دشنت الأربعاء.
وأمام نبتات الباذنجان، يقول الناطق باسم الشركة تيبو سوريه لوكالة فرانس برس “تقوم رسالة الشركة على زراعة أغذية في أماكن يقيم فيها الناس، وبشكل دائم”.
البيت الزجاجي الجديد هو الرابع لهذه الشركة على أسطح مونتريال.
وكان ذلك الذي بني في العام 2011 بكلفة زادت عن مليوني دولار كندي، الأول من نوعه في العالم.
ومنذ ذلك الحين، تكثر الشركات المنافسة لها في العالم مثل الأميركية “غوثام غرينز” مع ثمانية بيوت زجاجية على أسطح في نيويورك وشيكاغو ودنفر، أو الفرنسية “ناتور أوربين” التي تنوي إقامة بيت زجاجي في باريس العام 2022.
في مونتريال، يعرض متجر سوبرماركت منذ العام 2017 خضارا عضوية تنبت مباشرة على سطحه الذي تحول إلى مساحة خضراء في إطار مكافحة الاحتباس الحراري.

شاهد أيضاً

وزيرة الصحة المصرية تطلق بدء حملة التلقيح ضد كورونا المستجد

أعلنت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، اليوم الأحد من أحد مستشفيات العزل بمحافظة الإسماعيلية، بدء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *