واشنطن: مسؤولون سابقون في البيت الأبيض وآخرون متهمون بالاحتيال وغسيل الأموال

وجه القضاء الفيدرالي في ولاية نيويورك الامريكية اليوم الخميس الى كبير الخبراء الاستراتيجيين السابق في البيت الابيض ستيفن بانون وثلاثة آخرين تهمة التآمر لارتكاب عمليات احتيال عبر الانترنت وغسيل الاموال.
وقال ممثلو الادعاء في بيان ان المتهمين الاربعة احتالوا على مئات الآلاف من المتبرعين باستخدام حملة تمويل جماعي عبر الانترنت بدعوى بناء الجدار الحدودي الامريكي مع المكسيك.
وأضاف البيان ان بانون ومنظم آخر للحملة وهو العنصر السابق في القوات الجوية الامريكية بريان كولفاج زعما “كذبا” انهما لن يأخذا اي اموال من ريع الحملة التي اطلقاها تحت عنوان “نبني الجدار”.
وأوضح ان بانون تلقى اكثر من مليون دولار من خلال مؤسسة غير ربحية يديرها كما تلقى كولفاج اكثر من 350 الف دولار مبينا ان الرجلين ومعهما اثنان آخران قاموا بتحويل مبالغ مالية من الحملة من خلال مؤسسة غير ربحية وشركة صورية اخرى واخفوها بفواتير مزورة للمساعدة في الحفاظ على سرية رواتبهم الشخصية.
وفي تعليق على اتهام بانون نفى الرئيس الامريكي دونالد ترامب تعامله معه منذ فترة طويلة جدا.
واعرب ترامب عن شعوره بالحزن الشديد لما فعله بانون موضحا انه لم يكن يحبذ الحملة التي قال انه اعتقد آنذاك انها “غير مناسبة” واطلقت “للاستعراض”.
من جهتها قالت المتحدثة باسم البيت الابيض كايلي ماكناني ان الرئيس الامريكي لم يتعامل مع بانون لافتة إلى ان ترامب لطالما شدد على ضرورة ان يكون الجدار (الحدودي مع المكسيك) مشروعا حكوميا وانه اكبر من ان يتم التعامل معه كأمر خاص”.
وعمل بانون في حملة ترامب الرئاسية ثم ككبير الاستراتيجيين في البيت الابيض وتمت اقالته من منصبه في عام 2017.

شاهد أيضاً

وفاة المخرج مشعل الخلف

المخرج مشعل الخلف في ذمة الله

المخرج مشعل الخلف.. في ذمة الله توفي صباح اليوم الممثل والمخرج مشعل الخلف، بعد صراع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *