11 مؤبدا لـ “سفاح كاليفورنيا”

0 1

عاقب القضاء الأمريكي شرطيا عرف بلقب “سفاح كاليفورنيا”، بالسجن المؤبد 11 مرة، على سلسلة من أعمال قتل نفذها في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي.

الحكم صدر بحق الشرطي السابق جوزيف جيمس دي أنجيلو (74) الذي عاش في الولاية حياة مزدوجة اشتهر خلالها بوصف (قاتل الولاية الذهبي) حيث ارتكب سلسلة من جرائم القتل والاعتداءات في تلك الفترة.

وظلت شخصية (قاتل الولاية الذهبي) غامضة ولم تتوصل الشرطة إلى الجاني لعقود إلى أن ألقي القبض عليه في مقاطعة “سكرامنتو” يوم 24 نيسان/أبريل عام 2018.

وربط المحققون بين دي أنجيلو وكل تلك الجرائم باستخدام أسلوب حديث آنذاك وهو تعقبه باستعمال فحص الحمض النووي ومواقع الأنساب على الإنترنت.

وصدر الحكم بالسجن مدى الحياة دون إمكانية العفو عن أي جزء من العقوبة على دي أنجيلو في قاعة محكمة بمقاطعة “سكرامنتو” بكاليفورنيا بعد أربعة أيام من الجلسات العلنية المثيرة التي شهدت مواجهات مفعمة بالمشاعر بين المتهم والضحايا أو أفراد أسرهم.

وفي حزيران/ يونيو الماضي، اعترف دي أنجيلو بارتكاب 13 جريمة قتل و13 تهمة مرتبطة باعتداء على نساء وهي جرائم نفذت بين عامي 1975 و1986.

واعترف المتهم بتلك الجرائم في إطار اتفاق مع المدعين حال دون صدور حكم كان محتملا بإعدامه.

وأيضا اعترف دي أنجيلو علنا بالعشرات من جرائم الاعتداء التي سقطت بالتقادم، والتي وصلت إلى 53 جريمة، وبلغ عدد ضحاياه 87.

ويقول المدعون إنه انتهك حرمة 120 بيتا في 11 مقاطعة بالولاية خلال نشاطه الإجرامي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.